إذا كنت معلمة: فكيف تتقنين فنّ السؤال لطالباتكِ؟

تعدُّ الأسئلة الشفهيَّة في القاعة الدراسيَّة من أهم أدوات التفاعل والتقييم الهامَّة التي تخدم العمليَّة التعليميَّة؛ فسؤال المعلِّمة أو المحاضرة الذي توجهه للطَّالبة يحمل في طيَّاته الكثير؛ لذا يجب أن يحرص القائم على العمليَّة التدريسيَّة على أن يكون سؤاله إيجابياً فعالاً وليس العكس.

«سيِّدتي نقدِّم لكِ عدَّة نصائح هامَّة، لابدَّ من مراعاتها عند توجيه الأسئلة؛ لضمان تحقيق الأهداف التفاعليَّة لها أثناء الشرح، وهذا للسيطرة على جو المحاضرة أو الدرس؛ لذلك احرصي دوماً على أن يقدَّم سؤالكِ بطريقة إيجابيَّة؛ واضعةً في اعتباركِ ما يلي:

1. أنَّ السؤال يمكِّنكِ من التقييم المستمر للمعلومات المقدَّمة خلال المحاضرة.

إعلان

إعلان

2. أنَّ السؤال يؤدِّي إلى حثِّ التفكير المباشر للطَّالبة.

3. أن يقدَّم السؤال بطريقة واضحة تمكِّن الطَّالبة من تحديد نوع الإجابة المطلوبة دون خلط للأمور.

4. أن يقدَّم السؤال لأكثر من طالبة، وبنفس الطَّريقة قبل أن توضَّح الإجابة الصحيحة.

5. أن تقدَّم بعض الأسئلة التي يكون لها أكثر من إجابة محتملة؛ لتحث مساعي التفكير الذاتيّ لدى الطَّالبة.

6. أن يتم تضمين بعض الأسئلة الاستنتاجيَّة للطَّالبات المميَّزات.

7. أن تمتدحي الطَّالبة عند تقديمها الإجابة الصحيحة.

كما عليكِ تجنُّب السُّؤال بطريقة سلبيَّة؛ واضعةً في الاعتبار ما يلي:

1. لا تستخدمي السؤال كوسيلة لعقاب الطَّالبة غير المنتبهة في المحاضرة.

2. لا تكثري من الأسئلة التي تجاب بنعم أو لا، فقط، وإذا استخدمتها فاطلبي من الطَّالبات تحديد سبب اختيارهنّ لنعم أو لا.

3. لا توجِّهي السؤال لطالبة محددة قبل إلقاء السؤال؛ حتى لا تسببي لها أيّ إحراج في حال لم تتمكَّن من معرفة الإجابة.

4. لا تشيري بإصبع السبابة إلى الطَّالبة عند توجيه السؤال لها؛ حتى لا تشعر بنوع من التهديد، بل يفضَّل الإشارة باليد.

5. إذا كنتِ ستوجِّهين السؤال الواحد للعديد من الطَّالبات؛ فلا تحاولي إظهار أيّ علامات من خلال تعابير وجهكِ التي قد تشعر منها الطَّالبة بصحَّة الإجابة أو خطئها حتى الانتهاء من استقبال الإجابات من باقي الطَّالبات.

6. لا توجِّهي الأسئلة للطَّالبات حسب ترتيب جلوسهنَّ أو حسب الترتيب الأبجديّ للأسماء أو تسلسل الأرقام؛ لأنَّ هذا يتسبب في تركيز الأسئلة على مجموعة محددة في كلِّ مرَّة، والأفضل طرح السؤال واستقبال الأجوبة دون تحديد لترتيب معيَّن.

7. لا تسمحي لأيّ من الطَّالبات بالإجابة عن سؤالكِ بمجرد إلقائه مباشرة، وحاولي إعطاء بعض الوقت قبل استقبال الإجابات؛ لمنح جميع الطَّالبات فرصة التفكير في السؤال قبل معرفة الإجابة.

8. لا تحرجي الطَّالبة التي تجيب إجابة خاطئة، أو تسيئي إليها، أو تسخري من إجابتها؛ حتى لا تتردد في المشاركة حين يطلب منها ذلك في المرَّات القادمة.

9. لا تقدِّمي إجابات محتملة في البداية للسؤال المطروح؛ حتى لا تقللي من درجة التفكير الذاتيّ لدى الطَّالبات.

10. لا تعطي ظهركِ للطَّالبة عندما تبدأ في الإجابة، أو تنشغلي عنها بالسبورة أو أوراقكِ؛ بل واجهي الطَّالبة مظهرةً لها الاهتمام والتقدير.

11. لا تقتربي كثيراً من الطَّالبة عندما تشرع في الإجابة؛ بل اجعلي بينكِ وبينها مسافة كافية؛ حتى تتمكَّن من رفع صوتها بما يسمح لبقيَّة الطَّالبات بالاستماع للإجابة.

12. لا تركِّزي الأسئلة خلال المحاضرة أو الدرس على نقطة معيَّنة منه وتتجاهلي النِّقاط الأخرى؛ حتى لا تشعر الطَّالبة بأنَّ هذا الجزء فقط هو المهم، وأنَّ بقية الأجزاء أقل أهميَّة.

+ -
.