بداية ضعيفة للموسم السياحي الشتوي

مجدل شمس - الدوار الغربي

شكلت البداية الضعيفة للموسم السياحي الشتوي هذا العام خيبة أمل كبيرة للعاملين في قطاع السياحة في الجولان، إذ انخفض عدد السياح بصورة لم تشهدها المنطقة منذ زمن بعيد، وذلك بسبب تساقط الثلوج على الكثير من المناطق في إسرائيل الأسبوع الماضي.

مجدل شمس - الدوار الغربي
المنطقة الغربية خلت من حركة السياحة بصورة تامة

وفي حالة نادرة، لم تشهد الشوارع في المنطقة الغربية من مجدل شمس أي حركة سياحية في ساعات الصباح، بخلاف ما عهدناه في السنوات السابقة، حيث كانت تشهد صباح أيام السبت بصورة خاصة ازدحاماً كبيراً للسياح المتوجهين إلى منتجع جبل الشيخ الشتوي، والذي تشكل مجدل شمس معبراً وحيداً للوصول إليه.

إعلان

أصحاب الأكشاك السياحية والمقاهي والمطاعم، قالوا أنهم لا يذكرون بداية كهذه للموسم السياحي الشتوي، ولكنهم يوضحون أنهم كانوا يتوقعون ذلك، لأن الثلوج تساقطت مؤخراً في معظم مناطق إسرائيل.

 

شادي أبو صالح
شادي (صاحب كشك سياحي): الحركة السياحية تحمل طابعاً مختلفاً هذا العام

ويقول شادي صاحب أحد الأكشاك، أن الحركة السياحية تحمل طابعاً مختلفاً هذا العام، حيث انعدمت الساحة الشعبية بصورة شبه تامة، بينما يأتي محبو التزلج على الثلج بصورة اعتيادية، لكن أعدادهم أقل مما كنا نشهده في السنوات السابقة.

وبالرغم من ذلك فإن موسم الثلج بدأ مبكراً قرابة الشهر هذا العام، وربما يكون العزاء للعاملين في قطاع السياحة عودة الطقس لحالته الطبيعية، واقتصار تساقط الثلوج في المرات القادمة على جبل الشيخ وشمالي الجولان، لعل ذلك يعيد السياح إلى منطقتنا من جديد.

+ -
.