شكر وامتنان وتقدير من أهالي قرية الغجر وآل الخطيب

بسم الله الرحمن الرحيم

والصلاة والسلام على رسول الله خير المرسلين.

يقول الله -تبارك وتعالى: وَبَشِّرِ الصَّابِرِينَ ۝ الَّذِينَ إِذَا أَصَابَتْهُمْ مُصِيبَةٌ قَالُوا إِنَّا لِلَّهِ وَإِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعُونَ .

إعلان

إعلان

إعلان

إعلان

“ذكراك مكتوبة عَ صفحات القلوب
وأزهار تاريخــك عم تعبي الـدروب
الألسن بمدحـك تبتـدي كلـماتــها
عنــد الجميع مقــدس ومحبــوب”

أصالة عن نفسي، ونيابة عن آل الخطيب أتقدم بجزيل الشكر والإمتنان والتقدير والعرفان لكل من قدم لنا التعازي الصادقة والمواساة النبيلة في وفاة والدنا المغفور له فضيلة الشيخ أبو حسن سلمان الخطيب رحمه الله، وعظيم الشكر والإمتنان لكل من رفع يديه إلى السماء ودعا له.

نشكر كل من قدم لنا واجب العزاء من داخل وخارج القرية ومن المحبين والأصدقاء الذين كان لهم علاقة وطيدة مع المغفور له فقيدنا وفقيدهم أبو حسن سلمان الخطيب، سواء بالحضور في صلاة الجنازة، أو بصادق الشعور من خـلال الإتصـال أو عبر وسائل التواصل الإجتماعي حيث كان لتعازيكم أبلغ الأثر في نفوسنا.

إن المصاب في فقدان المرحوم كان جللاً والألم كبيراً، ولكن بفضل الله ثم بفضل ما قدمتموه لنا من تعازيكم الحارة ومواساتكم الحسنة ودعواتكم الصادقة واسترحامكم الجميل وشعوركم النبيل لطيب ذكراه خفف عنّا و عن جميع أقاربه الشيء الكثير وهذا إن دل على شيء فإنما يدل على طيب أصلكم وصادق شعوركم.

كما نسأل الله جل جلاله بأن لا يُريكم أي مكروه وأن يكون سبحانه حافظاً لكم في هذه الدنيا وأن يغفر لكم جميعاً وأن يتولاكم في الصالحين والصديقين، إنه ولي ذلك والقادر عليه.

شكر الله سعيكم وعظم أجركم وجزاكم الله عنا خيـر جزاء.

إنّا لله وإنّا إليهِ رَاجعُون.

حسن الخطيب
بإسم أهالي قرية الغجر وآل الخطيب.

+ -
.