«فورد EcoSport» 2014: جذابة مرنة… وقديرة

ترفع فورد EcoSport، الجديدة كليّاً، من مستوى المعايير ضمن فئة السيارات الرياضية المتعددة الاستعمالات المُدمجة SUV السريعة النمو في المنطقة، بفضل القيمة الشرائية الاستثنائية ومميزاتها المتعدّدة.

وفورد EcoSport متاحة بسعر مغرٍ، وسيحظى العملاء بامتياز الاختيار من مجموعة من ثلاثة مستويات من التجهيزات: بطرز أمبيانت وتريند وتايتينيوم، إضافة الى خيار بين ناقل الحركة الأوتوماتيكي أو العادي، كلّ ذلك مقترناً بمحرك اقتصادي سعة 1,5 ليتر.

وهذا الموديل هو نتيجة استثمار ناجح بلغ 142 مليون دولار التزمت به فورد لتحسين قدراتها في مصنعها في تــشيــناي (الهند).

إعلان

ومع طرح EcoSport، احتلّت الشركة الأميركية مركزاً متقدّماً في فئة سيارات الـSUV، التي يتوقّع أن تنمو بنحو خمسة أضعاف بحلول العام 2020.

< تجعل فورد EcoSport القيادة آسرة وبديهية بفضل مجموعة من الميّزات الذكية السبّاقة في فئتها، إذ تقدّم نظام فورد للمزامنة SYNC، وهو نظام الاتصال داخل السيارة المنشّط صوتياً، الحائز جوائز عدة، الذي يسمح للسائقين بإبقاء أعينهم على الطريق وأيديهم على عجلة القيادة أثناء اختيار موسيقاهم المفضّلة وإجراء الاتصالات الهاتفية عبر الأوامر الصوتية، من دون التــنازل عن أيّ من معايير السلامة.

كما تتضمّن مقصورة فورد EcoSport 20 حيّز تخزين، بما في ذلك حجيرة قفازات مجهّزة لتبريد ما يصل إلى ست عبوات مشروب.

ويوفّر حيّز الحمولة في الناحية الخلفية المقدار ذاته من المرونة. كما يمكن إمالة المقاعد الخلفية إلى الوراء في بعض الطرز لمزيد من الراحة أو يمكن طيّها لمزيد من حيّز الحمولة.

وعند قلب المقاعد الخلفية نحو المقاعد الأمامية، تزداد مساحة الصندوق لتبلغ 705 لترات، أي ما يتّسع لغسالة. في طرز تريند وما فوق، يمكن طيّ المقاعد الخلفية بنسبة 40/60 لنقل الأغراض الطويلة على غرار المفروشات المفكّكة المُعدّة للتجميع مع الاستمرار في نقل الركاب في الناحية الخلفية.

وبفضل النظام الذكي لفتح السيارة وإقفالها من بُعد من دون مفتاح، لم يعد العملاء في حاجة إلى مفتاحهم لفتح السيارة أو تشغيل المحرّك. إذ يمكنهم فتح أقفال الأبواب تلقائياً حالما يسحبون مقبض الباب، ثمّ الضغط على زرّ التشغيل Ford Power والانطلاق.

وتتوافر فورد EcoSport مع محرّك بنزيني اقتصادي سعة 1.5 ليتر بتقنية التوقيت المتغيّر للكامات المزدوجة المستقلّة Ti-VCT، إضافة إلى إمكان الاختيار بين المحرّك الأوتوماتيكي أو العادي.

كما تتميّز EcoSport ذات الديناميكية الهوائية بمعامل سحب مذهل يبلغ 0.371، ما يحسّن التوفير في استهلاك الوقود.

وبفضل واجهة فورد الأمامية المميّزة، وخط حزام السيارة المرتفع الدراماتيكي، والوقفة الشرسة، تجسّد فورد EcoSport طاقة ديناميكية في حركة مستمرّة.

كما أنّ الإطار الاحتياطي، ذا العجلة المصمّمة خصيصاً، مثبّت على باب الصندوق الخلفيّ كدلالة كلاسيكية على سيارات SUV.

داخلياً، يعزز القماش الناعم الملمس والفواصل الضيّقة والإضاءة الكاملة باللون الأزرق الجليدي في لوحة العدادات ومؤشرات القيادة، الجودة الفائقة والمهارة الحرفية المميّزة.

كما أنّ أزرار التحكّم والمقابض الدوّارة مثبّتة في شكل مؤاتٍ لطريقة الاستعمال، بينما صمّمت المقاعد لتكون ناعمة بما فيه الكفاية لتمنح الراحة، وصلبة بما فيه الكفاية للرحلات الطويلة.

يذكر أنّ المقصورة هادئة عند السرعات العالية، بفضل الجهود الحثيثة لخفض مستويات الضجيج والارتجاج والخشونة. وحين نضيف إلى ذلك نظام تحكّم بالتكييف شديد الفعالية، يتمتّع الراكب براحة فائقة على متن EcoSport.

وتساعد مقاييس EcoSport المدمجة ما دون الأربعة أمتار ونظام التوجيه الكهربائي المعزّز آلياً EPAS مع نظام التعويض عن انحراف مؤخرة السيارة، السائقين على تخطي التوتّر الناجم عن القيادة في المدينة، سواء كان ذلك يتعلّق بالركن في الفسحات الضيّقة، أو إجراء المناورات في زحمة السير، أو القيام بانعطافات ضيقة في الاتجاه المعاكس U-turn.

ويبلغ ارتفاع الخلوص 200 ملم، ما يعني أيضاً أنّه ليس على العملاء القلق في شأن القيادة فوق مطبات تخفيف السرعة والحفر.

وبفضل قدرتها الاستثنائية على عبور المياه على عمق 550 ملم، يمكن السائقين القيادة بثقة عبر برك المياه الكبيرة.

السلامة ومساعدة السائق

صمّمت EcoSport لتأمين مستويات فائقة من السلامة ومساعدة السائق عبر مجموعة من الميّزات المتطوّرة، إذ إن نحو نصف الهيكل مصنوع من الفولاذ العالي القوّة والفولاذ المنيع، على غرار فولاذ البورون، ما يجعله فائق القوة وخفيف الوزن في آن.

كما تؤمّن المجموعة الكبيرة من الوسائد الهوائية مزيداً من الطمأنينة وراحة البال.

ومن أجل التخفيف من التوتّر الناجم عن القيادة، تتميّز فورد EcoSport بمجموعة من أنظمة مساعدة السائق. إذ إنّ مساعد الإقلاع على التلال HLA، المتوافر في الطرز ذات المحرك العامل بالبنزين مع ناقل الحركة الأوتوماتيكي، يساعد على الإقلاع على التلال في شكل مثاليّ سواء كان ذلك صعوداً أو نزولاً، عبر إبقاء السيارة ثابتة حتى ثلاث ثوانٍ. وهذا يمنع السيارة من الرجوع التلقائي إلى الوراء أو التقدّم إلى الأمام عند القيادة على منحدر، ما يعزّز الثقة بالنفس لدى السائق.

كما أنّ تكنولوجيا السلامة المتطوّرة على غرار نظام التحكّم الإلكتروني بالثبات ESP، المتوافر في الطرز ذات ناقل الحركة الأوتوماتيكي، تساعد على السيطرة على EcoSport في مختلف الأوقات، خصوصاً على الطرق الزلقة. فعندما يرصد النظام أنّ السيارة خرجت عن السيطرة، يخفف تلقائياً من قوّة المحرّك ويطبّق الفرملة على العجلات في شكل انتقائي ومستقلّ من أجل السيطرة على السيارة وإعادتها إلى مسارها.

ويتضمّن نظام التحكّم الإلكتروني بالثبات ESP نظام الفرامل المانع للانغلاق ABS الذي يساعد السيارة على التوقّف بسرعة على الطرق الزلقة.

17 طرازاً جديداً تسرّع خطط النمو في الشرق الأوسط وأفريقيا

تعتزم فورد إطلاق 17 طرازاً جديداً أو مجدّداً في العامين المقبلين لتسريع خطط النمو في الشرق الأوسط وأفريقيا، من بينها سيارة فورد فيوجن سيدان وإيكوسبورت الصغيرة متعدّدة الاستخدامات اللتان عرضتا للمرة الأولى في المنطقة في إطار فعاليات معرض دبي الدولي.

كما حظي العملاء بفرصة رؤية طراز فورد أطلس النموذجي للمرة الأولى خارج الولايات المتحدة، وهو يدفع مستوى القدرات والتوفير في إستهلاك الوقود والإبتكار ويتجاوز الحدود والمقاييس ليُظهر ما يمكن لشاحنة بيك أب كبيرة أن تحقّقه.

وبغية الإستفادة من فرص النمو المحقّقة للأرباح، ستدمج فورد مناطق شمال أفريقيا وجنوب الصحراء الأفريقية وجنوب أفريقيا والشرق الأوسط التي تضم 47 سوقاً ضمن وحدة أعمال منفردة، بدءاً من مطلع 2014.

وستشمل الأولويات الإقليمية الرئيسة: استقدام مزيد من سيارات فورد الجديدة إلى العملاء في المنطقة عبر محفظة «فورد واحدة» العالمية للسيارات والتقنيات، بما يشمل 17 طراز جديداً أو مجدّداً في العامين المقبلين، تقديم الدعم لشبكة موزعي فورد عبر أرجاء المنطقة في تزويدهم لخدمات مميزة تلبي حاجات العملاء، تعزيز توافر قطع الغيار وتقديم الدعم للخدمات في أنحاء المنطقة.

يذكر أن مبيعات فورد الشرق الأوسط سجلت نمواً مقداره 20 في المئة خلال الشهور التسعة الأولى من العام 2013.

+ -
.