ليفربول يتصدر البريميير ليغ

تابع ليفربول زحفه نحو اللقب الأول منذ عام 1990 عندما انتزع الصدارة بفوزه الكبير على ضيفه توتنهام 4-0 اليوم الأحد على ملعب “أنفيلد رود” في ليفربول في المرحلة الثانية والثلاثين من الدوري الإنكليزي لكرة القدم.

وسجل الفرنسي يونس قابول (2 خطأ في مرمى فريقه) والأوروغوياني لويس سواريز (25) والبرازيلي فيليب كوتينيو (55) وجوردان هندرسون (75) أهداف ليفربول.

وهو الفوز الثامن على التوالي لليفربول والثاني والعشرون هذا الموسم فرفع رصيده إلى (71 نقطة) أمام تشيلسي المتصدر السابق والذي أصبح ثانياً (69 نقطة) بعد فوز ليفربول اليوم وخسارته أمام مضيفه كريستال بالاس صفر-1 أمس السبت في افتتاح المرحلة.

إعلان

إعلان

إعلان

وتابع ليفربول انتصاراته المتتالية في الآونة الأخيرة واستغل جيداً خسارة تشيلسي وتعثر مانشستر سيتي أمام مضيفه آرسنال 1-1 أمس أيضاً فابتعد بفارق نقطتين عن الأول و4 نقاط عن الثاني الذي يملك مباراتين مؤجلتين أمام سندرلاند وآستون فيلا، علماً بأن ليفربول سيستضيف مانشستر سيتي وتشيلسي على ملعب أنفيلد في المرحلتين 34 و36 في 13 و27 نيسان/أبريل المقبل في أقوى مباراتين في مشواره المتبقي في البريميير ليغ هذا الموسم.

أما توتنهام فبقي في المركز السادس برصيد 56 نقطة.

وفي الحديث عن تفاصيل الفوز الكبير بكّر ليفربول بالتسجيل وتحديداً في الدقيقة الثانية عندما تلقى غلين جونسون كرة في الجهة اليمنى من رحيم ستيرلينغ فتوغل داخل المنطقة ولعبها عرضية تابعها المدافع الفرنسي المغربي الأصل يونس قابول بالخطأ داخل مرمى فريقه من مسافة قريبة بعدما خدعه زميل قلب الدفاع البلجيكي يان فيرتونغن.

واستمرت هفوات دفاع الضيوف واستغلها سواريز بذكاء عندما خطف الكرة من قابول الذي لم يحسن التعامل مع تمريرة لزميله مايكل داوسون، بديل فيرتونغن المصاب، فتوغل داخل المنطقة وسددها بيسراه على يمين الحارس الفرنسي هوغو لوريس (25) رافعاً رصيده إلى 29 هدفاً في صدارة لائحة الهدافين.

وأضاف كوتينيو الهدف الثالث من تسديدة قوية بيمناه من خارج المنطقة على يمين الحارس لوريس (55).

ولم يتأخر هندرسون في التعزيز وختم المهرجان بالهدف الرابع من ركلة حرة مباشرة من الجهة اليسرى (75).

+ -
.