موسم التفاح مناسبة للفرح

z

لطالما كانت المواسم مناسبات للفرح والبهجة، وقد طورت الشعوب طقوس ومراسم وأغاني متعلقة بالمواسم ، ولكن عندنا في الجولان انقلب موسم قطاف التفاح الى مناسبة مُقلقة، ليس بسبب عملية القطف بل بسبب التسويق وهي مشكلة كبرى نواجهها سنويا، فما العمل؟!

البرادات التي كلفتنا عشرات ملايين الدولارات، ماذا نستفيد منها نحن المساهمون؟

إعلان

نحن بنينا البرادات من أجل تحسين موقعنا التسويقي مقابل التاجر، ولكننا نحارب أنفسَنا بأنفسِنا، لأننا:

1.     نسمح للتجار بأن يشتروا آلاف الأطنان من تفاح جيراننا في المستوطنات وأن يُخزنوها في براداتنا. فبات برادنا وملايين الدولارات التي دفعناها، سلاح بيد التاجر يوجهه لصدرنا. لديه آلاف الأطنان في البراد يستغلها كما يشاء ويتصيّدنا نحن صغار المزارعين بالسعر الذي يعجبه هو.

2.    نسمح للبعض بإدخال التفاح الذي يتبقى بعد القطاف (לקט) في المستوطنات بإدخاله للبراد. وتستمر هذه العملية حتى شهر كانون أول (12)، فنُجمّد أرزاقنا في البراد حتى ينتهي أولائك من تنظيف أشجار المستوطنات من ثمارها.

رغم ضعف موسم السنة الماضية، والذي وصل لحد الثلث، إلا أننا واجهنا صعوبات جمّة في التسويق، فما بالكم بالسنة والموسم وفير؟؟؟ ماذا سيحدث؟ كيف سيتحكم بنا التجار؟

إذا بادرنا الآن لحماية موسمنا وتعبنا، فإننا نقوم بخطوة دفاعية، لأن التجار مجهزين ومستعدين بخطواتهم وخططهم الهجومية دوما.

أقترح أن تدعو لجان البرادات لإجتماع عام لكل المزارعين، ويكون ملزما للجان البرادات من أجل:

1.      منع تخزين تفاح المستوطنات في براداتنا.

2.      منع ادخال التفاح (לקט) الى البرادات

3.      تخويل اللجان في الاجتماع دعوة لجان كل برادات الهضبة لانتخاب لجنة مركزية تكون بمثابة مرجع، لتحاول تطوير التسويق وإيجاد بدائل وأسواق بديله أو تطوير عملية التسويق وللتعامل مع اقتراحات وأفكار جديدة.

4.      قد يكون مصنع للتعليب أو العصير خطوة جيدة في الاتجاه الصحيح.

لم يتبقَّ الكثير من الوقت حتى بدء القطاف، فلنبادر لحماية أرزاقنا.

تعليقات

  1. مهم جدا ان تتحرك لجان البرادات او يجب تحريكها ويكفي استغلال المزارع البسيط من التجار الذين يهمهم الربح فقط ضاربين عرض الحائط مصلحة المزارع وكأن هذه البرادات بنيت من أجل كوم تاجر !!!!! ولكن الحق على سذاجة المزارعين بهذه الحالة واللجان الذي وضع المزارع ثقته فيهم, على لجان البرادات ان تأخذ قرار بمنع استقبال تفاح من المستوطنات لحماية تفاحناوإلا سنواجه تسيب لأراضينا التي أصبحت عبئا ثقيلا علينا..

  2. كلامك أخ عقاب مئه بالمئه ولا خلاف في الرأي ولكنه بحاجه لدعم وتحريك سريع وقوي لكي تنفذ مقترحاتك ولكن وللأسف في هذه الأيام كل شخص يلا نفسي وهموم الحياة والمناسبات ووووالخ لذلك نقول ان شاء الله عز وجل تؤخذ هذه الاقتراحات بجديه وتكون المبادرة سريعه لإنقاذ أرزاق العالم وعلى الله الإتكال

  3. صدقت بكل كلمي قلنها بس بدك بشر تكون واعيي وتحط ايدا بايد بعض لنصل لبر الامان بزراعتنا لانو اذا ضلينا هاك صدقوني الزراعه الى زوال

  4. بحكب احكي عن نفسي انا عندي دخل من شغلي 15 الف شيكل شهري وعندي شوية ارض تفاح صارلي متحملهون خمس سنين ومثلي مثايل منقدر نتحمل الخسارة كمان سنة , بس على المدى البعيد كثار من الناس راح تترك زراعة التفاح لانها اليوم مكلفة والسبب التجار هلي صاروا حاجزين غرف البرادات ببراد الشعب ببقعاثا تفاح نفي اتيب وتفاح شاعال ببراد المجدل القديم يعني .
    زراعة التفاح عنا اذا السني ما رديت للمزارع تعبو اعتبروها ماتت والسبب خمس تجار وخمس سماسرة .

  5. حكيك بمحلو وبوقتو عمي عقاب …
    تكت البشر مصاري لهلكت لقامت علبراد …وبلاخر فشلو بلتسويق اللي هو راس الهرم

  6. كلامك مثل العسل نزل على قلبي ولدرجه مخي عبيتطاير من الفرحه. يا ريت هناس المسؤولي عن السبب تراجع ضميرها ووجدناها. القضيه مش شطاره ولا حتى تجاره بالتفاح بل هي تجاره بالاهل وبالاقارب والاصدقاء. اما بالنسبي للناس الفقيره في مثل بقول. احقر عبد من رضي بعبوديته.

  7. كل الاحترام علی طرح الافكار الي بمصلحة البلد واهل المنطقة عامة
    نحنا فش عنا تفاح بس مصلحة اهلنا كثير بتهمني
    وفكرة افتتاح معاصر ومصانع تعليب او صناعة مربی من انواع الفواكه الكثيرة والمميزة بمنطقتنا من ناحية جودة وطعم فكرة كثير عجبتني
    مش ناقص مصاري وناس مقتدرة عنا وبمنطقتنا ناقص بس تفكير استثماري صح وتخطيط وتنفيذ
    منطقة الهضبة منطقة بعيدة عن المركز وكل شي بيوصل لعنا غالي وكثير شباب بتضطر تترك المنطقة وتسافر لمناطق ثاني كرمال العمل ولقمة العيش
    افتتاح مصانع من هالنوع بتزيد الانتاج المحلي وبتفتح مجالات عمل لنسبة من الشباب والصبايا العاطلين عن العمل
    ممكن تحل مشكلة بنسبة غلاء الاسعار بتزيد من امكانية التسويق والتصدير واليوم ممكن نحنا نصدر لخارج البلاد كمان مش بس باسرائيل
    نحنا ممكن نخلي التجار المتحكمين هن يحتاجونا مش نحنا نحتاجهن
    اشد علی ايدي كل من يهمه الامر ويبدأ بالتنفيذ ويا ريت تزيد محبة اهل البلد واهل الهضبة لبعض ونكون متل رزمة الحطب المجتمعة مع بعض وصعب حدا يكسرها بدل منكون كل غصن لحال واقل ضغط صغير بكسرها تكسير

  8. شكرًا للأخ عقاب ابو شاهين العلم في الصغر كالنقش في الحجر وانت من الشباب الذين يغارون علئ بلدهم لان وضعت سنة الحياة بان الكبير يأكل الصغير للأسف بان مجتمعنا والبعض منهم لا يهمهم غير مصلحتهم وعندما تموت الشجاعة وكلمة الحق يموت كل شي وانا اقصد في أمور كثيره يجب محالجتها وليس فقط نقف عند هذا الموضوع وشكرا

  9. كلام سليم. المزارع هو ضحية السماسرة والفاسدين والحرامية والتجار.السؤال الأساسي: ما هو سبب التقاعس عن تنفيذ هذه الخطوة؟ الإجابة: فساد مستشري. الخطوة المطلوبة: تنفيذ هذا المقترح على وجه السرعة، ويلي بدو يزعل من المستفيدين والتجار والمرتشين يدق راسو بالحيط.

  10. كلام جميل في بلدي تبنا جميع الجان على مبدأ عاءلي وليس على الكفاءات ومن هنا تبدأ المشاكل وهذه الجان لجان جميع أعضاءها هم ناس مسايرون لبعضهم ولهم الكثير من المماسك على بعضهم البعض ولهذا السبب لا يفضحون بعضهم وكل فتر يبدل مدير وكل مره من عاءله شكل يذهب **** يأتي ***** يذهب **** يأتي **** يذهب **** يأتي **** يذهب *** يأتي **** وفي النهاي هذه البرادات خلقت لأشخاص *****

    1. هي شجرة تعيش معنا ايامنا بحلوها ومرها تتحمل العطش ولكنها تبهرنا بازهارها الخلاقه.جذورها هي رمز لتمسكنا بلارض وثمارها تنعش الامل بمستقبل واعد كابناءنا..ما يمر عليها انعكاس لحياتنا …
      ما ورد في المقال ليس بجديد لكن جعله في صفحات التواصل هو امر مفيد وضروري..
      لا تحل المشكله بمنع تخزين التفاح من الخارج لانها خطوه موقته حيث سيجدون لها بداءل فالدوله لا ينقصها اماكن تخزين .وانما المشكله تكمن في تعاملنا مع ارزاقنا فنحن نرميها اما في البراد او لاول من يدفع سعر نضنه مقبول او نبيعها مجبرين…
      اما اذا تعاملنا معها كما يتعامل جيراننا حيث يقطف بشكل صحيح ويعرب كما يجب دون معرفه صاحب البضاعه..عندها يمكن تسويقه بشكل صحيح..
      هناك مسوقون لكل شيء في هذه الدوله ولا ضير ان عملو بمرتبات تناسب انجازهم وتحصيلهم في الجبايه.وكما اقيم مركز لبيع الادويه الزراعيه في براد واحد وربما يستفيد باقي البرادات منها فابلامكان تسويق التفاح في براد واحد..
      ما يقلق الجميع هو موضوع التلاعب ..لا يحل هذا الامر الا بلجان مراقبه ويبدو هذه اللجان بعيدة جدا عن متناول ايدينا ..فدعونا نشد الاحزمه لبناء لجان رقابه تنتخب كل مده عندها بامكاننا ان نرفع بمستوى زراعتنا ودراستنا وابناءنا.ومدارسنا ولجاننا اي كانت ..والمقصود طبعا لجان مراقبه بناءه هدفها مصلحة الجميع..ولا ارى اي ضرر من تقبلها لراتب معين يغطي نفقاتها
      ..فحين يكون العمل تطوعا بلا مقابل لا يعطي اي مردود فعضو اللجنه المتبرع فهو يكون اما لجاه وهذا مكسب معنوي يترجم بصوره تو اخرى لمادي او مجرد رقم لا يمكن للجمهور ان يطالبه باي مبادره لم يفعلها.
      لماذا لا ننضر الى جيراننا ونستفيد من خبراتهم في الزراعه والتسويق ونحن الذين نقطف لهم ونعرب لهم وننقل لهم ولكننا ندير ضهورنا لخبرتهم الاداريه..
      تفاحنا ..ومصالحنا واولادنا وشوارعنا ومدارسنا ومجالسنا..كفر ان لا نعطيها الاهتمام اللازم..

      1. هذا الكلام السليم باستغلال خبرة جيراننا،لكن المشكله عندنا هي قلة الثقه بمن انتخبنا او عينا تبقى اروقة جلسات القهوه وديوان المته هو مرجعنا وليست المؤسسات التي تبقى تغرد خارج السرب ..علينا باستقطاب مسوقين من الداخل وبناء اجسام تسويقيه متفرعه تكون على خبره واسعه في هذا المجال واحتمال اجورهم حنى ولو كانت عاليه والالتزام يشروطهم

  11. الله يا سيد عقاب كم انت عظيم وكبير لكن للاسف في بلدي العزيز بقعاثا لا زال التفكير بدائي وساذج لتنفذ مخططاتك ومجنون من يدلي بهذه الافكار برأي اهل بقعاثا الكرام
    واريد ان النوع بامر انت ومقالاتك التاريخيه لطالما تكونان حديثنا في بقعاثا لانك تضرب الوتر الحساس وانت رائع وانا من اشد معجبيك

  12. اشكر جميع المعلقين وأخصُّ الذين عرفوا بأنفسهم، لا أفهم لما نختبئ خلف اسماء مستعاره في دفاعنا عن أنفسنع وعن أرزاقنا وتعبنا وقوت عيالنا.
    الموضوع يحتاج الى دعم جماهيري واسع، ففي كل مجلس وكل بيت ومنتدى يجب أن يُطرح الموضوع، وأرجو أن يتم الضغط على لجان البرادات من أجل الدعوة لتحقيق الأمر رغم أننا لسنا أكثر حرصا منهم على الصالح العام، لكن دفعنا لهم يقوي موقفهم

  13. أنا اقترح كمزارع على لجان البرادات في بقعاثا أن تبادر سريعا الى اجتماع لنقاش هذا الموضوع وأخذ قرار فيه (إيجابيات وسلبيات هذا الموضوع ) وهم يبادروا ايضا الى اجتماع عام لكافة المساهمين لأخذ قرار نهائي بهذا الشأن عندها المساهمون يتحملون المسؤولية عن اللجان في هذا القرار الاستثنائي .الجدير ذكره هذا الموضوع المقلق للمزارع تم طرحه في أكثر من قعده أو مجلس بحضور مشايخ وشباب مزارعين والجميع كان مؤيد ومتحمس لتحقيق هذه الفكرة على أرض الواقع . السؤال من سيكون المبادر والمحرك لهذا الموضوع غير لجان البرادات الذين تم انتخابهم لتمثيل مصلحة المزارع المقهور !!؟؟

التعليقات مغلقة.

+ -
.